منتدى طموحنا الجزائري
اهلا وسهلا بك عزيزى الزائر ,, يبدوا ان هذه اول زياره لك لمنتدانا نقطة لقاء::
نتمنى ان نراك عضو صاحب مكان وليس زائر
- وندعوك لأنشاء حساب مجانى لك فى اقل من 10 ثوانى تكون فرد من اسرتنا


منتدى طموحنا الجزائري

منتدى طموحنا الجزائري ..! تقابلنا كقطرتين من الماء .. فوق سطح زجاجى أملس فى ليلة ممطره.. إمتزجنا معاً تلاشت حدود كل منا .فى الآخر شعرت بأن نظراتها.
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 التسلية في الميزان

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
عاشقة التحدي
الادارة
الادارة
avatar

عدد المساهمات : 152
السٌّمعَة : 0
تاريخ الميلاد : 03/08/1997
تاريخ التسجيل : 14/09/2012
العمر : 20
الموقع : http://tomohna.7olm.org/
العمل/الترفيه : صيانة©الكمبيوتر
المزاج : ©رآآآيق©و©فآآآيق©

مُساهمةموضوع: التسلية في الميزان   الإثنين يناير 28, 2013 2:48 pm

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

مثابين ومأجورين

سأقوم بفتح موضوع خاص بنقاش مفهوم التسلية ... لنتعرف معا على ما تعنيه هذه الكلمة .
فمن الملاحظ أن منتدى التسلية والترفيه لديه مواضيع جادة تبتعد عن الهزل والضحك والفرفشة .. فهل هذه المواضيع تصنف على أنها مواضيع تسلية ؟.

فمن المتعارف عليه أن التسلية مرادفة للعب ومضيعة الوقت .

لكن هذه المفهوم المتعارف عليه هو فعلا ما تعنيه كلمة التسلية ؟.

لو عدنا إلى هذه المفردة في اللغة وفي الأماكن التي تطلق عليها لفظة تسلية لوجدنا أن لها مفهوما جادا .. يختلف كليا تقريبا عن المفهوم الذي نفهمه من هذه اللفظة ونتعامل معه .

وهذا ما دعا الإدارة هذا العام أن تبقي على هذا المنتدى مفتوحا في أيام عاشوراء وسيبقى مفتوحا في الأيام كلها .

يقول المفسرون أن بعض الآيات القرآنية نزلت تسلية للرسول ومنها القصص وغيرها من الآيات التي تذكر حال الكافرين ومن آذوا النبي الأكرم صلى الله عليه وآله .
فهل هذه الآيات نزلت لكي تضحك الرسول صلى الله عليه وآله وتدخل البهجة إلى قلبه ؟. بالطبع لا فالعياذ بالله من هذا المعنى .

لكن التسلية هنا تأتي بمعنى أن هذه الآيات الكريمة نزلت للتخفيف عن رسول الله صلى الله عليه وآله ولكي يطلع على سنة الله في خلقه فيكون هذا الأمر تسلية .

فالمغموم المحزون بما يقاسيه من هموم الدنيا .. يبحث عن ما يخفف عليه هذا المصاب ... وما يخفف عليه هو ما نطلق عليه تسلية .
فمن فقد عزيزا على قلبه كانت تسليته ذكر أبي عبدالله الإمام الحسين عليه السلام والثلة المؤمنة التي كانت معه .. ففي هذا تسلية للقلب ... فمن يذكر هذه المصيبة تهون عليه مصائب الدنيا جميعا .
وهذا ما يسمى تسلية .

أنت تذهب لمريض لتخفف عنه فما تقوم به من تخفيف عنه وإزاحة شعوره بالضجر هو نوع من التسلية .. فأنت تبعد عنه التفكير بمرضه وتساعده على تخفيف آلامه وما يعاني منه .

بعض الأمور التي نعدها من التسلية هي ليست تسلية .. ونخطئ حينما نسميها تسلية ... بل هي نوع من أنواع اللهو ... وهنالك فرق كبير ما بين التسلية واللهو .
فإضاعة الوقت فيما لا ينفع أو يفيد هو لهو وليس تسلية .
أيضا هنالك السخرية من الأخريين ... وهذه ليست تسلية بل هي سخرية .
المزاح هو ليس تسلية بل كثرته تورث الضغينة وتخلق العداوة . وتسقط الهيبة .

أعتقد أنه قد حان الوقت لأن نتعامل بجدية مع مفهوم التسلية ... وهذا هو الوقت المناسب لهذا التعامل ... أن ننسى مصائب الدنيا وإن عظمت .. فلا مصيبة أعظم من مصيبة أبي عبدالله الإمام الحسين عليه السلام .
فلنسلي النفس لتسلى هموم الدنيا بذكر مصاب أبي عبدالله الإمام الحسين عليه السلام .
__________________
لست أدري ... لكنه مفترق طرق !!


وقد اخترت الطريق ..فإني ماض إذا


لست أقوى عذاب القبر


وسأقول ها هنا كنت ... وهناك أنا ..وأنا لست هنا ..
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://tomohna.7olm.org
 
التسلية في الميزان
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى طموحنا الجزائري :: ะ».[ هَمًسِهْ ابدٍاآعَ الترفيَّهيـہ ].«ะ :: |.. مُنتدى آلآلـ ع ـآإب وآلـ م ـُسآإبقآإت «▪™-
انتقل الى: